خبير أمن معلومات يكشف كيفية التصدي لحملة تشويه اسم مسجد السيدة زينب بجوجل

0

خبير أمن معلومات يكشف كيفية التصدي لحملة تشويه اسم مسجد السيدة زينب بجوجل

كشف الدكتور وليد حجاج خبير أمن المعلومات، طريقة مواجهة الحملات الإلكترونية التي تستهدف تغيير أسماء الأماكن الدينية على خرائط جوجل، بإضافة لفظ مسيء إلى الاسم، ومنها مسجد السيدة زينب الذي تعرض اسمه للتحريف خلال الساعات الماضية.

وأضاف وليد حجاج في مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج “صالة التحرير” على قناة صدى البلد، مساء السبت، أن أي شخص يستطيع إضافة تعديلات جديدة على الشركات والمواقع المسجلة لدى خرائط جوجل.

الإساءة إلى دور العبادة

وأوضح خبير أمن المعلومات، أن شركة جوجل تدقق البيانات التي يرفقها الأشخاص على خرائطها وبعدها توافق عليها، مشيرا إلى أنه لا توجد ضوابط لدى الشركة تضمن عدم الإساءة إلى دور العبادة.

وتابع وليد حجاج، أن الشركة تعدل الاسم مرة أخرى عندما تتلقى ما يصل إلى 10 بلاغات لكنها قد تعود لإدراجها مجددا حال تزايد طلبات التغيير، ناصحا المواطنين بالتقدم بالإبلاغ عن الإساءة للأماكن الدينية لدى شركة جوجل.

وأكد خبير أمن المعلومات، أهمية تواصل الجهات الحكومية مع ممثل مكتب جوجل في مصر للاتفاق على شكل معين من التعاون، لضمان عدم التعديل على الأماكن الدينية.

سادت حالة من الغضب في وسائل التواصل الاجتماعي بعد تحريف اسم مسجد السيدة زينب بالقاهرة على خريطة جوجل، وإلصاق به لفظ مسيء تسبب في تدشين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حملة تدعو إلى سرعة الدخول إلى محرك البحث جوجل وتغيير اللفظ المسيء المجاور لاسم مسجد السيدة زينب.

Leave A Reply

Your email address will not be published.