النصيب والقدر “الجزء الثاني”

0

النصيب والقدر الجزء الثاني

بقلم: محمد ابراهيم

يسر جريدة الحكاية اليوم أن تقدم لقرائها باقي احداث النصيب والقدر “الجزء الاول” ونستكل النصيب والقدر الجزء الثاني

تحكي الاحداث ان كان هناك بنت جميلة تتذكر حادث ابيها…
فلاش باك

وهي عن بنت جميلة تخرج من المدرسة بفرحه كبيرة، حيث أن رأت والدها بانتظارها خارج المدرسة، ذهبت إليه مسرعة وهي مبتسمه و بفرحه كبيرة

بابا انت اللي جاي تخدني انهاردة

الاب بابتسامه: أيوة يالا يا بنتي

البنت بعبوث: ماشي يا بابا بس انا نفسي في غزل البنات

الاب: حاضر يا اميرتي يالا نمشي

البنت بحب كبير: يالا يا بابا

الاب: هه أميرتي عملت إيه في المدرسة انهاردة

البنت: كان يوم حلو اووي يا بابا وانا هطلع أمثل دور في مسرحية المدرسة الاسبوع الجاي هتيجي تشوفني

الاب: لو انا إجازة من الشغل هاجي

البنت بحزن: يعني مش هتيجي أنتَ علي طول في الشغل يا بابا

الاب بحنان: انتِ عارفه ان بابا ضابط، والواجب بتاعه إنه يحمي بلده فأنا لازم احميكي واحمى كل اخواتك فى الوطن من الارهاب والخونة الغدارين

البنت ببرائه: انا بعرف احمي نفسى كويس بس أنا عاوزاك تقعد معايا شويه يا بابا

الاب: حاضر يا نور عيني اوعدك هاجي يوم المسرحية اتفرج على عروستـنا الجميلة

ومرت الايام و في يوم المسرحية، البنت واقفه علي المسرح بتمثل وعينها بتدور علي والدها بحزن وزعل هوا قال لها أنه سوف يأتي ليشاهد عرضها في المسرحية لأول مره، ولكن كانا الأب فى مهما وكان الأب يتحدث في اللاسلكي: انا بتعرض لهجوم إرهابي خطير وحقير ابعتلي قوه

مجهول: القوه هتتاخر حاول تهرب منهم

الاب بعصبيه: مش عارف اهرب جمبي من جميع الاتجاهات ابعتلي اي وسيله إنقاذ او مساعده وقوه بسرعه

مجهول: هحاول و هبعت لحد من المسؤولين دلوقتي وانت حاول تهرب منهم

الاب: مش عارف بقولك، لازم اروح لبنتي اتصرف انا في طريقي للمدرسة واتعرضة لهجوم ارهبي قاصدين قتلي

مجهول: لا متحاولش تروح المدرسة الإرهابيين ممكن يعملوا حاجه في الأطفال

الاب بعصبيه: وعدة بنتي اني ابقي معاها في يوم زي ده لازم اروح

مجهول: بلاش تروح احسن انا مش مطمن وخايف على الأطفال

الاب: ههرب منهم

ساق السيارة بسرعه رهيبة و بعصبيه شديدة اختفت السيارات من حوله ف ظن أنه هرب منهم غايرا ملابسه لملابس أخرى، ثم بدأ يبحث عن مكان آمن لكي يترك السيارة و يذهب للمدرسة.

وفي المدرسة كانت المسرحية علي وشك الانتهاء خارج المدرسة الاب ركن العربية في احدي الشوارع الصغيرة ونزل منها متخفياً ثم دخل الي المدرسة، فرحت البنت عندما رأت والدها وهو يجلس بجانب والدتها واكملت تمثيل بفرحه شديدة خلصت المسرحية وذهبت البنت مسرعة نحو والديها وكان والدها فخور

الاب: كنتي قمر يا اميرتي

البنت: انت تأخرت ليه يا قلبي

الاب بحنان: كان في شغل كتير لازم اعمله ثم إنحنا إليها متأسفٱ على التأخير

وقال لزوجته: اقولك على سر ويفضل بينا احنا الاثنين

الزوجة باهتمام كبير: قول وانا مش هقول لحد خالص يا عمري

الاب: كان في عصابه شريرة بتجري ورايا وعاوزة تقتلني عشان قبضة على اثنين منهم

الزوجة بفزع وشهقة كبيرة: وانت عملت ايه

الاب: جريت بالعربية واستخبت منهم وجيت هنا عشان ابقي مع اميرتي

البنت بفرحه: الحمد لله، يالا خرجني يابابا

الاب: بـدموع وحيره بلاش يا أميرتي…..

فلاش باك يتابع النصيب والقدر “الجزء الثاني” وهيا بنا الي النصيب والقدر “الجزء الثالث” من قصة النصيب والقدر.

فن

مقالات

Leave A Reply

Your email address will not be published.