حكاية الكمبيوترات فائقة السرعة

0

حكاية الكمبيوترات فائقة السرعة
تم استخدام مصطلح الحوسبة الفائقة لأول مرة عام 1929 للإشارة إلى أجهزة تنظيم الجداول العملاقة التي قامت به شركة IBM لصالح جامعة كولومبيا

إعداد م./ محمد سيد الخولي


تقوم أجهزة الحاسوب العملاقة بدور هام في مجال العلوم الحاسوبية وفي تطور العلوم والصناعات المستقبلية أيضا
بما في ذلك ميكاني الكم والتنبؤ بالطقس وأبحاث المناخ والتنقيب عن النفط والغاز والمحاكيات لأنظمة بيئية مشابهة إلى غير ذلك.
تهدف صناعة الحواسيب العملاقة إلى تحقيق القدرة القصوى من الحوسبة لحل مشكلة كبيرة في وقصر وقت ممكن كمحاكاة المناخ والتفجيرات النووية والطيران والزلازل وغيرها من المجالات العلمية.


أصبح مجال الحواسيب العملاقة مجالا جديدا تتنافس فيه البلدان المتقدمة للمساهمة في تطوير هذه المجتمعات من خلال الأبحاث العلمية التي تتم في الجامعات وغيرها من مراكز الأبحاث العلمية.

تصميم الكمبيوترات فائقة

تعود فكرة تصميم الكمبيوترات فائقة السرعة إلى الأب الروحي لهذه الصناعة وهو سيمور كرأي والذي صمم أول حاسوب عملاق عام 1964 تحت اسم CDC6600 ثم صمم ونفذ بعد ذلك الكمبيوتر لعملاق MHZ CRAY 1 80 والذي أصبح أسرع كمبيوتر عام 1976
بعدها توالت المدارس المختلفة حتى وصلنا إلى فوجاكو أسرع كمبيوتر في العالم موجودا في اليابان حاليا ومما هو جدير بالذكر يحتوي هذا الجهاز على ما يزيد عن 150 ألف وحدة معالجة مركزية وتصل سرعته إلى 441.010 تيرافلوب في الثانية الواحدة
تستخدم الكمبيوترات الفائقة السرعة في عمليات المحاكاة للظواهر الطبيعية كما ذكرنا سابقا بالإضافة إلى تطوير تقنيات توليد الطاقة وأبحاث الذكاء الاصطناعي وأبحاث الدواء والفيروسات والتشفير وعلم البيانات.


واليكم أسرع كمبيوترات موجودة في العالم حاليا
1-   فوجوكو في دولة اليابان
2-   IBM SIERRA في الولايات المتحدة الأمريكية
3-   SUMMIT في الولايات المتحدة الأمريكية
4-   SUNWAY TAIHULIGHT في الصين
5-   SELENE في الولايات المتحدة الأمريكية
6-   JUWELS BOOSTER MODULE في ألمانيا
7-   HPC5 في إيطاليا
نأمل يوما ما أن توجد هذه التكنولوجيا في بلادنا الجميلة والعزيزة علينا مصر والتي ستساهم مؤكدا في رفع الدرجة العلمية لأبحاث جامعاتنا عالميا.

حكاية الكمبيوترات فائقة السرعة


حكاية الميراث الرقمى

 الرموز غير قابلة للاستبدال | حكاية تقنية ( NFT )  

Leave A Reply

Your email address will not be published.