كنز روسيا الاقتصادى مخلصة بوتين وسلاحه الاقتصادى

0

كنز روسيا الاقتصادى مخلصة بوتين وسلاحه الاقتصادى

ناصر بسكالس

يستمع إليها بوتين دائما، وحاضرة على طاولات اتخاذ القرار بصفة مستمرة، تسير بموكب امنى وحراسة مشددة، هزت عرش الدولار، وانقذت عملة بلادها، تقلدت ارفع واهم منصب اقتصادى فى روسيا، حولت العقوبات التى فرضت على روسيا الى ثمن يدفعه من فرض العقوبات، حاصرت من سعى لحصارهم،

انها إلفيرا نابيولينا، رئيسه البنك المركزى الروسى، والذى يبلغ عمرها 58 عاما، صنفت بيولينا كواحدة من أكثر نساء العالم نفوذا وتأثيرا، في روسيا وخارجها.

فى أول عام لها برئاسة البنك المركزى سحب القطاع المصرفى تراخيص سبعة وثلاثون بنك، احد تلك البنوك ترجع إدارته الى بيجر بوتين أبن عم الرئيس الروسى بوتين، وهو ما دعى البعض أن يطلقون عليها مخلصة بوتين.

تصدر اسمها مختلف الصحف العالمية، متبوعا بلقب منقذة روسيا، بعدما تمكنت من تثبيت قيمة عملة بلادها الروبل الروسى، وخفض التضخم عقب الأزمات المالية المتتالية لروسيا، وفرض العقوبات عليها بعد إعلانها ضم شبه جزيرة القرم لروسيا عام 2014، وفى ظل العقوبات المفروضة على روسيا، كانت بيولينا هى طوق النجاة لروسيا، والساعد الاقتصادى للرئيس بوتين.

وقد أشارت على الرئيس بوتين ان يبيع الغاز والنفط الروسي لأوروبا بالروبل الروسى بدلا من الدولار او اليورو، وليس هذا فقط بل قيدت روسيا بيع الروبيل مقابل الذهب فقط، وبذلك دعمت موجودات الذهب المركزى الروسى، خاصة بعد أن قامت أمريكا بتجميد أموال روسية في الخارج مما كان له الأثر على الاقتصاد الروسى والعمله بروسيا، فكانت هي من انقذت الموقف بافكارها وذكائها وبراعة إدارتها للبنك المركزى، ودعم الاقتصاد الروسي.

اسم نابيولينا يتردد فى كل مكان مع اشتداد الخناق الاقتصادى على موسكو، الذى جعل بلادها يقلب الامور لصالحة بسبب براعتها وحسن إدارتها، فى ظل تلك العقوبات على بلادها.

ومن هذا نقول إن الكفاءة يد البلاد اليمنى والاقتصاد يدها اليسرى، وحظيت بولينا بحب كبير ومكانة في قلوب مواطنيها وحكومتها وايضا لفتت انظار العالم وكبار رجال السياسة والاقتصاد فى العالم لعبورها لبر الأمان لبلاده وشعبه.

القيادة انتماء واهتمام ووطنيه بالإضافة الى المكانة العلميه والخبرة العملية

كنز روسيا الاقتصادى مخلصة بوتين وسلاحه الاقتصادى

Leave A Reply

Your email address will not be published.