موكب الثالوث المقدس | طريق الكباش

0

موكب الثالوث المقدس | طريق الكباش

بقلم مريم عزت

عيد الإبت:

في الشهر الثاني من شهور الفيضان في كل عام حين تتدفق مياه النيل بأقصى حد، يقام احتفال يشارك فيه الشعب أجمعه

في عيد يسمى بعيد (الأوبت) هذا المسمى جاء من كلمه (حب نفر إن إبت) وتعنى العيد الجميل الخاص بالأبت . 

تبدأ مراسم الاحتفال بثلاثة مراكب لثالوث طيبة المقدس الاله (آمون) والإلهة (موت) وابنهما (خونسو ) من معبد أوبت بالكرنك محمولة على الأكتاف ويمر بها حاملوها في أفنية المعبد وبين أعمدته ويسيرون في الطريق المقام على جانبيه تماثيل لأبي الهول ذات رؤوس كباش والمعروف حاليا بطريق الكباش في أجواء احتفالية ورحله تمتد إلى 2700 متر يصل آمون الى معبد الأقصر

وتستمر أجواء الاحتفال من 11 الى 27 يوم ذلك باختلاف الحقب التاريخية. حتى يعود الموكب نهريا وذلك لما يتعلق فيه الاحتفال بفيضان النيل بكثير من الهدوء وقليل من الضجة،

ونأتي بكل ما نعرفه عن عيد الإبت من النقوش البارزة و المحفورة على جدران صفوف الأعمدة الضخمة بمعبد الأقصر. 

موكب الثاوث المقدس | طريق الكباش

طريق الكباش :

ذلك العيد الذي أعادت مصر إحيائِه مرة أخرى في ٢٥ نوفمبر ٢٠٢١ في وسط احتفالية كبرىأثارت انتباه العالم.

وبحسب المعلومات التي اشاد بها (د.خالد العناني )وزير السياحة والآثار أثناء الاحتفال،

إن هذا الطريق المكون ١٠٥٧ تمثال منهم ٨٠٧ تمثال لأبي الهول و  ٢٥٠ تمثال مقسمين الى صفين ١٢٠ تمثال من جهة و  ١٣٠من الجهة الأخرى 
ويعود الطريق إلى الدولة الوسطى في القرن ١٤ قبل الميلاد أي أن هذا طريق حوالى    ٣٤٠٠ سنه.

حتى جاء حاكم الأسرة الثلاثين الملك (نختنبو الأول ) وهو صاحب التماثيل برأس إنسان،

قسمت التماثيل إلى ثلاث أقسام ذلك بحسب أشكالهم :

أول شكل يعود إلى عصر الملك ( توت عنخ آمون ) من عصر الدولة الحديثة وهو جسم أسد برأس كبش . وتقع بين معبد الكرنك ومنطقة موت

و القسم الثاني يعود إلى الاسرة الثامنة وتحديدا الملك ( أمنحتب الثالث )وهو كبش كامل , وقد نقلت هذه التماثيل الى مجمع الكرنك.

وأما أكثرهم عدد وثالثهم ترتيبا هو تمثال لأبي الهول بجسم انسان ورأس أسد وتمتد هذه التماثيل على مسافة ميل الى معبد الاقصر.

واستمر العمل مشروع طريق الكباش و فتره ٢٠٠٤ الى ٢٠١١ كانت الأقوى بحسب ما أشاد به دكتور خالد ومن ثم توقف العمل لفتره وعاد عام ٢٠١٧ حتى يتم افتتاحها في عام ٢٠٢١. 

موكب الثاوث المقدس | طريق الكباش
موكب الثاوث المقدس | طريق الكباش

الأقصر متحف مفتوح :

هو شعار تبنته مصر في الفترة الماضية وقد ظهرت اولى ثماره هذا الشعارعن طريق ربط معبد الأقصر ب الطريق الذى كان يعرف عند المصري القديم ب اسم (وات نثر (WTh nTr-  وفى معبد الكرنك ب اسم (تاميترهن) والتي تعنى طريق الكباش.

و على طول ٢٧٠٠ متر بداءت اولى العمليات بتطوير ٢٩ تمثالا للكباش في الجهة الجنوبية لصرح معبد الكرنك وتم الانتهاء منها بعد أن كانت حالتها سيئة للغاية. ذلك بعد نقل 4 كباش من الصف الجنوبي الى ميدان التحرير لأنهم كإنو غير ظاهرين بسبب جبل من الطوب اللبن يحجبهم ليصبح ٢٩ تمثال بعد أن كانوا ٣٣ والثانية ترميم ١٩ كبشا جديدا في الجهة البحرية خلف واجهة معبد الكرنك الرئيسية 

وفى مواصلة التجهيزات قام المسؤولين عن الترميم بطلاء أكثر من ٢٠٠٠ منزل باللون الأصفر وهو الأقرب الى لون المعبد. كما أنه كان هناك اهتمام كبير ب التشجير. 

مدينة آمون :

ويبقى السؤال الأهم لماذا اختار المصري شكل الكبش بالتحديد؟

ولأجابه على هذا السؤال يجب علينا العودة إلى ( مدينة نوامون) مدينة آمون الواحد الخفي الذى كان ولم يكن ثمة أحد بعد، خلق نفسه بنفسه. 

طيبه أول مكان ظهر فيه عبادة الإله آمون. والذى يعنى اسمه(الخفي)،الاله الذى كان له شهرة ومكانة واسعة لدى المصريون. ظهر آمون بالعديد من الأشكال أولهم رجل ذو بشرة برونزية وهو يرتدي تاجا تنبثق منه ريشتان طويلتان متوازيتان.

. كما نراه على هيئه رجل برأس كبش ذي قرون ملتفة. وفى بعض الأحيان كبش كامل وهو الممثل في طريق الكباش.

لم ولن تتوقف مصر عن ابهار العالم على مر عصورها،وأن خير ختاما هو ما قاله د. خالد إن مدينة الأقصر تحتوي على احلى آثار العالم لا تلت ولا ربع.

موكب الثاوث المقدس | طريق الكباش

موكب الثاوث المقدس | طريق الكباش

اقــرا ايضــا

كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

حقيقة بكاء التمثالين الصارخين وما يدور حولهم

Leave A Reply

Your email address will not be published.