كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

0

كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

“سلسلة اعرف اثار بلدك”

 كتبت – مريم عزت

كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

في الْجَانِب الغربى مِنْ نَهْرٍ النِّيل فِى نِطَاق المقاطعة الثَّامِنَةَ مِنْ مقاطعات مِصْر الْعُلْيَا تَحْدِيدٌ فِى إقْلِيم ( تاور ) أَىّ الْأَرْض الْعَظِيمَة تَقَع مَدِينَة ابيدوس أَوْ كَمَا كَانَتْ تُعْرَفُ فِي اللُّغَةِ المصرية  بإسم ( Ab Dw )

وَفِى الْخَطّ الديموطيقى بِاسْم ( ابيبت )  وَفِي الآرامية ( أبود ) وَفِى الْقِبْطِيَّة ( أيبوت  / أبوت ).

طبقاً لقائمة سنوسرت الْأَوَّلِ كَانَ مَعْبُود الْإِقْلِيم ( خنتى امنتيو ) ثُمّ حَلَقْت رَوْحٌ أوزوريس عَلَى الْمِنْطَقَة بِدَايَةَ مَنْ الْأَسِرَّة الْخَامِسَة لِتُصْبِح أَهَمّ مَرْكَز لِعِبَادَتِه ، وياتى إلَيْهَا آلَاف الْحَجَّاج كُلَّ عَامٍ.

الْمَدِينَةِ مِنْ الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة

فِى قَرْيَة ( بَنَى مَنْصُور الخرَابَة الْقَدِيمَة ) تِلْكَ الْمَدِينَةِ الَّتِى شَهِدَتْ عَلَى عصور مِصْرَ مِنْ الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى دُخُول الْمَسِيحِيَّة

فقد وَجَدَ  بها  قَطَعَ وَمَبَانِي أثَرِيَّة تَعُودُ إلَى الْأَسِرَّة صَفَر الْأَوْ هَى ( اوانى فيانس مِنْ عَهْدِ حُورٌ عحا )

و تِمْثَالٌ ( الْمَلِك خوفو ) مِن الْأَسِرَّة الرَّابِعَة، وَقَاعِدَة تِمْثَالٌ ( جد كارع ) مِن الْأَسِرَّة الخامسة

وَتِمْثَالٌ ( الملك بيبى الثَّانِى ) جالس عَلَى قَدَمِ وَالِدَتَه مِن الْأَسِرَّة السَّادِسَة

كَمَا وُجِدَ مَعْبَد عَلَيْه نقوش تَعُودُ إلَى ( تحتمس الثالث )، وَعِنْدَمَا جَاء الْقَرْنِ الْخَامِسِ اصطحب  مَعَه ( ابيدوس المسيحية  )  فَقَدْ ظَهَرَ دَيْر الْقِدِّيس مُوسَى

ثُمَّ خَلْفَهُ فى ( شُونَة الزَّبِيب ) الدّيْر الْمَعْرُوف حَالِيًا بدير السِّتّ دميانه ، وَبِذَلِك أَعْلَنْت نِهَايَةٌ الْوَثَنِيَّة فِى مِصْر.

اِمْتِزَاج الْفَنّ الْبَارِز والغائر

أَمَّا عن  مَعْبَد ابيدوس أَىّ مَعْبَد سيتى الْأَوَّل الشَّهِير ، هُو اِمْتِزَاج بَيْنَ الْأَبِ وَابْنُهُ ، فَقَد بَدَأ الْمَلِك ( سيتى الْأَوَّل ) ثانى مُلُوك الْأَسِرَّة 19.

 بناء  الْمَعْبَد ليجسد عَلَى جُدْرَانِه قِصَّة الْعِشْق الْأَبَدِيَّة بَيْن الْآلِهَة ( إيزيس ) وَزَوْجُهَا الْآلَة ( أوزوريس  )  وَذَلِك بنقوش الْبَارِزَة ، وَلَكِن الْمَوْت سَارَع فِي الْقَبْضِ على  الْمِلْكِ قَبْلَ أَنْ يُكْمِلَ مَعْبَدَةٌ لِيَأْتِي ابْنَةِ الْمَلِكِ ( رمسيس الثانى ) يُكْمِلْه بطابعه الْمُخْتَلَف وَذَلِك بِالنُّقُوش الغَائِرَة.  

وَصْفٌ المعبد 

مِنْ أَهَمِّ مَا يُمَيِّزُ الْمَعْبَد عَنْ غَيْرِهِ تَصْمِيم بِنَائِه فَقَد صَمَّم الْمَعْبَد بِشَكْل حرف ( L )  بِخِلَافِ بَقِيَّةِ الْمَعابِد ذَات الشَّكْل الْمُسْتَطِيل فبدلاً من  كَوْنِهَا مَقْصُورَةٌ وَاحِدَة لقدس الْأَقْدَاس أَصْبَحْت ٧ مَقَاصِير  

جَمِيع الْمَقَاصِير تَنْتَهِى بِبَاب وهمى ماعدا مَقْصُورَةٌ أوزوريس ، ثُمّ تَأَتَّى قَائِمَةٌ ابيدوس وَاحِدَةٍ مِنْ أَهَمِّ الْمَصَادِر لِدِرَاسَة الْآثَار الْمِصْرِيَّةِ حَيْثُ صَوَّرَهُ الْمَلِك سيتى عَلَى جُدْرَان الْمَعْبَد صُورَة لَهُ هُوَ ابْنِه

يُقَدِّمُون القرابين 72ملك مِن أَسْلاَفِه بداية ( بِالْمِلْك مِينَا ) حتى تَنْتَهِى بِه، وَإِنْ كَانَتْ قَدْ أَغْفَلْت بَعْضِ الْمُلُوكِ إلَّا أَنَّهَا ذَاتُ أَهَمِّيَّةٌ كُبْرَى مِثْل الْمَكَان الَّتِى تواجدت فيه.

كَنْزٌ مِصْر المنسى : ابيدوس مِن الْأَسِرَّة صَفَر حَتَّى الْمَسِيحِيَّة


Leave A Reply

Your email address will not be published.