الطب الشعبى «الحلقة الرابعه»

0

الطب الشعبى «الحلقة الرابعه»

ناصر بسكالس يكتب

تحدثنا سابقا فى الطب الشعبى الطبيعى وكان الحديث عن الطبيعه ومعطياتها التى استخدمها الانسان فى الطبى الشعبى منها ماهو قديم وموروث ومنها ماهو حديث ومبتكر

وايضا كيف استطاع الانسان ان يوظف معطيات الطبيعه له من نباتيه او حيوانيه او معدنيه كل منها منفردا اوبخلطها لتكون دواء لداء معين.

الطب الشعبي الديني

الطب الشعبى الدينى يستند الى فكرة اساسيه وهى ان اسباب المرض او بعض الاعراض المرضيه كالصداع المستمر او النزيف او المغص او القلق وغيرها الى تاثير العين الشريرة والحسد او تأثير الجان او الشيطان او القرين

وبالتالى لابد ان تتضمن طريقه العلاج طرقا دينيه او سحريه تتفق مع اسباب المرض

هذا المعتقد منتشر ومتوارث فى العقول على مر العصور فعرفه المصرى القديم وذكرتة الاديان السماويه حيث ذكر الحسد والجن والشيطان.

ايات ذكرة في القرأن عن الطب الشعبى

وذكر فى القرآن الكريم ايات فى ذلك.

«وأنه كان رجال من الانس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقأ»(الجن: 6)

«ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين»(الزخرف: 36 )

«وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا، يعلمون الناس السحر»(البقرة:102 )

وقد فسر الدين وحدد بعض عوامل الاصابه ببعض الاعراض المرضية وقدم لها وصفات طبيه من الطب النبوى، وانتشرت كثيرا الممارسات العلاجية الدينية مابين دينيه وشعبيه

فمن الدينيه الرقية حيث تتضمن ايات قرأنية وادعيه دينية وصيغة دينية ايضا، الرقية الشرعيه لها جذور قديمه سابقه على الاديان وقد قبلها الطب النبوى على أن لا تتضمن الشرك بالله.

وانتشرت الرقيه الشرعيه وتدعمت بكثير من الكتب حديثا والبرامج التليفزيون فانتشرت انتشارا واضحا فى الايام الاخيره.

طاسة الخضة

مازال البعض يعتمد فى جدوى طاسه الخضة للتخلص من بعض الاعراض المرضية كالفزع والخوف والبكاء. ويطلق عليها «طاسة الطربة» فى بعض الاماكن كجنوب سيناء.

وهى طاسة معدنية او فخارية محفور عليها بعض الايات القرأنية والأدعية الدينية حيث يوضع فيها الماء ويترك فترة ليكتسب بركه الكلمات المحفورة

ثم يشربها من ظهرت علية الخضة او الفزع او الحسد فيشفى، وقد استخدمها قدماء المصريون كما استخدمتها الدوله اليونانية والرومانية مع اختلاف الكلمات المحفورة عليها

ثم قبلها الطب النبوى

ومن العادات الشعبيه استخدام المصحف كاملا او بعض اياته او اسماء الله الحسني واسماء الرسول(ص) للوقاية والعلاج

وذلك بتغليفها فى شكل لوحات. واستخدم المسيحيون الانجيل والصليب والايقونات التى تحمل السيدة العذراء والسيد الميسح.

كما حرص البعض على الاحتفاظ برموز اخرى شعبيه لبعضها مضمون دينى كالعين رمز للحسد والمسبحة والكف وغيرها مصنوعه من خامات.

الطب الشعبى «الحلقة الرابعه»

Leave A Reply

Your email address will not be published.